أخبار

ملخص اللقاء مع مدير مكتب الإصحاح البيئي زليتن المهندس محمد أبوقميزة

3 أغسطس، 2016

-تبعية المكتب لبلدية زليتن وفقا لهيكلية البلديات الصادرة عن وزارة الحكم المحلي.
-لم تكن هناك في السابق أي مقومات لإنشاء هذا المكتب إلا أن دعم المجلس البلدي ووقوفه مع مكتب الإصحاح البيئي وتهيئة الأمور اللازمة ساعدت في إنشاء المكتب وتمكينه من العمل.
-هناك تعاون مستمر لكافة القطاعات الخدمية مع مكتب الإصحاح البيئي.
-مكتب الإصحاح البيئي ذو طبيعة حساسة حيث يهتم بجانبي البيئة والصحة معا.
-من أبرز مهام مكتب الإصحاح البيئي متابعة جميع الأنشطة الصناعية والتجارية داخل البلدية.
-من المهام أيضا تقييم الأثر البيئي لأي نشاط قد يكون له أثر.
-بداية سنة ال 2015 شرع مكتب الإصحاح البيئي ببلدية زليتن في عمله.
-نسعي للقيام بمهامنا حسب الإمكانيات المتاحة والمتوفرة.
-يمتاز المكتب بوجود مختبر مياه متكامل بأجهزة حديثة تحت إشراف مهندسي مياه حيث يعد المختبر من أبرز المختبرات علي المنطقة الوسطي وتجري فيه التحاليل الكيميائية والجرثومية.
-يضم المكتب قسم المياه الذي يختص بمتابعة كل مايتعلق بالمياه للتأكد من صلاحيتها للإستهلاك البشري.
-يوجد بالمكتب قسم الإصحاح البيئي الذي يهتم بمتابعة البيئة بجميع جوانبها بمافي ذلك شركة الخدمات العامة
-قسم التفتيش:يقوم بالزيارات الميدانية لكافة الأنشطة يفتقر لوجود المزيد من العناصر.
-لدينا تنسيق وتعاون مع جهاز الحرس البلدي حيث يعد مكتب الإصحاح البيئي مكمل لجهاز الحرس البلدي.
-الجانب البيطري: تفتقر بلدية زليتن لوجود سلخانات مما يساهم في إنتقال الأمراض.
-لدينا طبيب بيطري يقوم بفحص ومتابعة أسواق الماشية ومتابعة العيادات البيطرية داخل البلدية من حيث صلاحية الأدوية ووجود عناصر مؤهلة في هذا المجال
-نقوم بمتابعة مصانع الغلال للتأكد من جانب الجودة والمطابقة للمواصفات
-الجانب التوعوي: يشرف المكتب علي البرنامج الإذاعي “الإصحاح البيئي” عبر إذاعة زليتن المحلية بهدف زيادة وعي المواطن وتوضيح السلوكيات الخاطئة التي تؤثر علي صحة الإنسان والبيئة
-قام المجلس البلدي بتمكين عدد من العناصر المختصة للعمل بمكتب الإصحاح البيئي ………
.
#بلدية_زليتن #مكتب_الإصحاح_البيئي.

0 التعليقات

إضافة تعليق